خلف الأبواب المغلقة تقبع حكايات واسراراً وآلام ومآسي وإن كان ظاهرها حياة جميلة ومستقرة ، فالطلاق العاطفي يحدث بين الزوجين بعد فترة من الزواج قد تطول وقد تقصر بناء على نوع وحجم الأسباب التي تؤدي لذلك الطلاق ، فالزوجان يعيشان معاً تحت سقف واحد ولكنهما في الحقيقة مطلقان وإن لم يكن على ذلك الطلاق أي وثيقة أو شهود ، ويرتدي بعض الأزواج قناعاً زائفاً عندما يتواجد في وسط اجتماعي ليظهر للآخرين بأنه يعيش حياة سعيدة ومستقرة لكنه في الحقيقة يعيش التعاسة الزوجية .

آخر الأخبار

أخر الصور

آخر الصوتيات

آخر الفيديوهات